ولاية ميلة تستغيث و السلطات في صمت بدون اي تحرك

ميلة تستغيث و تناشد السلطات المعنية في التحرك ، بعد الهزات الارضية التي تعرضت لها احياء الولاية تدهورت الحالة بنسبة كبير بالنسبة للطرقات و الارضيات من تشقق و نزوح بعض المنازل عن مكانها الاصلي مما أدى ببعض العائلات الهروب من بيوتهم و اللجوء الى الملاعب لبناء الخيم بحثا عن مأوى لهم و لأطفالهم.

و يرجح السبب لهذه التشققات و انجراف التربة و نزوح البيوت عن اماكنها الى ان الارضية التي بنيت عليها البناءات غير صالحة للبناء ، و مدى إلتزام المواطنين بقواعد السلامة في إختيار القطع الأرضية الصالحة للسكن و بالرغم من كون أغلب المناطق المتضررة تقع في المناطق الغير قابلة للتعمير إلا أن المحير في الأمر هو عدم تشكيل خلية أزمة لتسيير هذه النكبة و عدم اللجوء ألى مخطط تسيير الكوارث ( le Plan de Prévention des Risques ).

ميلة تستغيث

سوف نستعرض لكم بعض الصور التي توضح لنا كيف آلت اليه الامور في هذه الولاية و التي غاب عنها الاعلام.

ولاية ميلة تستغيث و السلطات في صمت بدون اي تحرك

الصور مأخوذة من طرف صفحة Top commentaire

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!